الثلاثاء، 26 أكتوبر، 2010

الجهات الرسمية والتدوين الى اين

برأيك هل وجود نقطة تجمع بين المدونين والحكومات يعتبر بالشيء الايجابي ... بالتاكيد الحكومات او المواقع الصحفية مالو قررت وضع خطة وصل بين المدونين ومواقع الصحف الرسمية فأن الاختيار سيقع على هؤلاء الذي يطبلون للحكومة اما الاصوات الحرة فهي الاخرى منبوذة وتبقى مهدده . احيانا نرى احدهم فرح جدا كون صحيفة فلانية من بلاده او غير بلاده اخذت بتدوينته ونشرتها .. نعم انه لشيء جيد ان نرى التدوينات وهي تنتشر وهناك من يقرأ لكن ماهو الغرض لنقل هذه التدوينة وكيف ؟؟؟
\يعني في دولنا العربية استحالة ان نجد اصوات حكومية واصوات تدوينية "" حرة"" علمانية "" تعمل تحت سقف واحد .. فحكومات القمع لايمكن ان تتغير في يوم وليلة لتصبح محبة للصوت العلماني ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق