السبت، 2 يناير، 2010

كورت فيسترجارد هل يستحق الموت



كورت فيسترجارد رسام دنماركي من مواليد 1935 ...... ولد ليبدع برسوماته الكاريكاتورية ولكنه لم يدرك يوما ان اللعنات ستنزل عليه من كل مكان وستلاحقه الى ان توقع به ..

رسام اصبح وبرسوماته المسيئه للرسول صلى الله عليه وسلم عدو اكبر للمسلمين .. منذ ان نشر رسوماته وهو محصن من قبل قوات الامن لحمايته ..

هل يستحق هذا الرجل الموت وهل يجب ان ينتقم احدنا للأسلام .. مارأيكم؟ هل للرسومات ابعاد يمكن وصفها ومدى تأثيرها الجدي على الاسلام وسيرة النبي (ص) اسئله كثيره! .

بعد ان تظاهر الكثيرون لمقاطعة المنتجات الدنماركيه لم يحدث هذا على الواقع وكله مجرد هتافات لم تقدم وتؤخر بشيء..

نجى كورت فيسرجارد ليلة الامس من حادثه كانت ستودي بحياته وحسب اقواله ان بينه وبين الموت لم يكن الا القليل ..بعد ان قام

شاب صومالي الاصل عمره 28 سنه بمحاولة اغتياله بكسره لنافذة المنزل حيث يسكن كورت والهجوم عليه بسكين وفأس ولكن لجوء الرسام الى غرفته المحصنه انقذه وبأعجوبه ...

ماذا حصل الشاب الصومالي غير الرصاصتين الاولى في ساقه والاخرى في ذراعه هذا من غير انه سيحال الى المحاكمه بتهمة القتل المتعمد .

الشاب الصومالي مجرم في اوربا ماذا سيعتبر في دولنا العربيه هل سيعتبر البطل ام هناك مقترحات اخرى ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق