الخميس، 18 مارس، 2010

كيف لنا ان ننظر في هذه المهزله؟


مهزله اخرى مصاحبه لفتوى اطلقها احد الدعاة .. ماذا نوصف هذه الحالات هل هناك كلمات
يمكننا وصفهم بها بدقه اكثر لا اعتقد فما يفعلوه وما يقولوه له لونه الخاص وهنا سنحتاج الى كلمات خاصه ايضا كلمات ربما يحتاج ان نؤلفها لتليق بمقامهم فالتخلف اصبح شيء قديم حسب ما اراه .

فتوى صادره من داعيه سعودي " الشيخ يوسف الأحمد" فتوى اصدرت على الهواء الطلق وفي حديث للشيخ على قناة "بدايه" واصفا بأن الاختلاط في المسجد الحرام "بالاختلاط المحرم" قائلا انه يستند الى فتوى لمفتي السعوديه الراحل (الشيخ عبد العزيز بن باز)..

ومن هذا المنطلق وجدنا الشيخ الاحمد مطالبا بهدم المسجد الحرام كليـــــــا..ومن ثم اعادة بنائه من عشرة او عشرين اوثلاثين دورا "بحيث يؤخذ في الاعتبار الفصل بين النساء والرجال"

كما ونقلت صحيفة " القدس العربيه" عن وكالة الانباء الالمانيه بأن احد المتابعين قام بنشر المقطع على يوتيوب واصفا الشيخ ب "أبرهه عصره " تشبيها له ب أبرهه الحبشي الذي اراد هدم الكعبه قبل اكثر من 14 قرنا.

ويقال سابقا بأن الشيخ الاحمد دعا السعوديه لحظر السينما معتبرا اياها من وسائل المنافقين كما وافتى بحرمة بناء الجدار الفولاذي على طول الحدود بين مصر وغزه لمنع تهريب الاسلحه معتبرا ذلك ظلما لشعب غزه المسلم...


هذه الفتوى المجنونه ليست الاولى التي جاءت بصدد منع الاختلاط ففي فتره سابقه اصدر الشيخ عبد الرحمن البراك فتوى تجيز قتل من يبيح الاختلاط مما دعى السعوديه الى حظر موقعه الالكتروني في السعوديه .

لمشاهدة مقطع الفيديو اضغط هنا

مكتوب بالاعتماد على www.alarabiya.net/articles/2010/03/18/103400.html

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق