الثلاثاء، 29 ديسمبر، 2009

العرب ماشايفين



أتعلمون لماذا تضطر االمرأه الى التزام البيت . اتعلمون لماذا لايفضل للمرأه ان تخرج لوحدها في الشارع

اتعلمون لماذا يجب على المرأه ان تلبس ملابس قد ترغم عليها


بل الا تعلمون لماذا لايسمح للمرأه الكلام مع زميلها

اتعلمون لماذا لايسمح لكثير من البنات فتح مدونه هنا

اتعلمون لماذا لايسمح باحيان كثيره للبنت ملك هاتف نقال خاص

السر يكمن في ظن السوء عند العرب فنحن دائما نقدم السيء على الحسن .

ونشك بالمرأه ونعتبرها عار

حقيقه كما هناك رجال ليس عندهم اخلاق هناك نساء غير مهذبات ولا اقصد هنا التعميم لا عند الرجال او النساء

لكــــــــــــــــــــــن

البعض الكثير من الشباب .. لايغضون ابصاراهم عن النساء ويلا يجوزون من التحرش والمعاكسات الكلاميه...

اخلاق المرأه عندنا تقيم على حساب كلام الناس ... كفو الكلام والتحرشات وستكون المرأه بسلام ..
بالنسبه للحجاب وبما اننا دول اسلاميه بدى ليس له تأثير فالمحجبه حالها من الغير محجبه . فعديم الاخلاق يتحرش بكل الاحوال ..

حالة التحرش تزداد خصوصا بالأعياد والمناسبات وفي احيان كثير نسمع هناك مشكله بين الشباب بسبب فلانه .. التي هي الاخرى ضحية .. ولو راجعنا اقرب فرصه وهي عيد الاضحى لأنتبهنا ان المتنزهات والعيد للشباب حصريا .... وان فكرت شابه الخروج يعني تقرأ السلام على سمعتها ولتشبع كلمات بذيئه .الافضل هنا هو عدم الخروج والجلوس بالبيت والسبب هنا هو ظاهرة التحرش والمشكله الرئيسيه ليست الشابه بل الشاب عديم الاخلاق ..

القوانين لاتعاقب من يتحرش بالمرأه بل تحاسب المرأه نفسها هذا هو التخلف بعينه ..فنحن نحاسب الضحيه ونترك الجاني

انت ياسيد ربي ابنك على اخلاق عاليه وعلمه بأن لايتجاوز على بنات الناس .. انتم تضغطون على البنت ان تقوم بكل شيء لكي تبقون على ما انتم عليه من انحلال وانحطاط ..

المجتمع متكون من امرأه ورجل والكل يجب ان يساهم ببناءه ليس المرأه وحدها .

اتعلمون في اوروبا تسير المرأه العربيه لوحدها في شوارع اوروبا ولا احد يتكلم معها او يزعجها .. لأن هناك قانون كافر الحادي في دول كافره وملحده .. بالتأكيد سيأتي هنا من سيقول ويفتي برؤسنا اوروبا وجرائم الشرف والاعتداءات . في بعض الدول الاوربيه تخصص ايام للعوائل في ايام المناسبات لكي لايتضايق الاطفال حتى اسعار البطاقات تكون ارخص من الايام الاخرى فالعائله عندهم تعامل بأحترام اما عندنا التفرقه واضحه ..

البعض الكثير من العرب لايخجل وعقولهم متحجره اما عن الاخلاق فلايعرفونها الا بالأسم ربما سمعو عن الاسم بالصدفه .. اللوم يقع على الاهل اولا كونهم لم يعلموا اولادهم التربيه الحسنه لم يلعموا الاولاد وحتى البنات

عندنا وفي دولنا المتخلفه عندما تسير امرأه بتنوره قصيره نرى الشباب يركضون وراءها وكأنها كائن من الفضاء .
لنقول هنا ان التنوره قصيره على عقول الناس ولايستطيعون تقبلها لنأتي الى امراه ترتدي ملابس محتشمه دون حجاب او مع حجاب هذه مامشكلتها وهل عقل الرجل اصبح لايتقبل امرأه تسير في الشارع او متنزه او تعمل في دائره .. كافكم مسخره .. العيب فيكم وليس بالبنت والبنت ليست مجبره على تحمل العيوب التي في عقولكم ..

الحكومات مقصره ويجب وضع قانون يحاسب به المتحرش حتى لو وصل الى السجن .. في الدول الاوربيه لايحق لأحد ان يتحرش بغيره فالقانون وضع حد لمثل هذه المساءل اما عندنا فكل شيء لمصلحة المرأه لاتفكر به الحكومات وتتركه سائب ..



المرأه يجب ان تفكر ولاتبقى وتنتظر ان يفكر الرجال وان يلتزموا الاخلاق فربما تنتظر وتموت وليس هناك نتيجه .. الحل هو القانون ومايكتب وليس الكلام فقط .. المرأه يجب ان تطلب وتصر على وضع فقرات تحد من ظاهرة تحرش المتخلفين فهم المشكله الكبيره وليس المرأه.

.والمشكله لورأينا من هو الذي يتحارش بالمرأه فقد نجده متدين ويقول انها غير متستره اما الانسان المتحضر فينظر لها نظره محترمه كونه لايرى انها فعلت عمل سيء ..

اجمل التحايا للعرب وعسى ان يفكروا قليلا ليدركوا قبل فوات الاوان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق